رصد الجمعية لخروقات مالية وإدارية - حالة جمعية سلا مبادرة -

 

‬لقد‭ ‬توصلت‭ ‬جمعية‭ ‬الدفاع‭ ‬عن‭ ‬حقوق‭ ‬الإنسان‭ ‬بمعطيات‭  ‬عن‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الخروقات‭ ‬المتصلة‭ ‬بالتدبير‭ ‬المالي‭ ‬والإداري‭ ‬لجمعية‭ ‬سلا‭ ‬مبادرة‭ ‬وكذا‭ ‬صفقات‭ ‬مشاريع‭ ‬المبادرة‭ ‬الوطنية‭ ‬للتنمية‭ ‬البشرية‭ ‬بسلا،‭ ‬وذلك‭ ‬بناء‭ ‬على‭ ‬ما‭ ‬يلي‭:‬

1‭ – ‬اِستياء‭ ‬الشباب‭ ‬المعطل‭ ‬بالمدينة‭ ‬من‭ ‬المسار‭ ‬الذي‭ ‬اتخذته‭ ‬عملية‭ ‬برنامج‭ ‬جمعية‭ ‬سلا‭ ‬مبادرة‭ ‬بالمدينة،‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬استبشروا‭ ‬خيراً‭ ‬بهذا‭ ‬البرنامج‭ ‬الذي‭ ‬رام‭ ‬تمكين‭ ‬الشباب‭ ‬العاطل‭ ‬عن‭ ‬العمل‭ ‬من‭ ‬خلق‭ ‬مقاولة‭ ‬بدعم‭ ‬وتوجيه‭ ‬ومصاحبة‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬المبادرة‭ ‬التي‭ ‬تتألف‭ ‬من‭ ‬المؤسسات‭ ‬الحكومية‭ ‬ومكونات‭ ‬المجتمع‭ ‬المدني‭ ‬والقطاع‭ ‬الخاص،‭ ‬حيث‭ ‬يقدر‭ ‬المبلغ‭ ‬المالي‭ ‬الممنوح‭ ‬لهذه‭ ‬المبادرة‭ ‬بستة‭ ‬ملايين‭ ‬درهم،‭ ‬كما‭ ‬كان‭ ‬من‭ ‬المفترض‭ ‬أن‭ ‬يتم‭ ‬تدبيرها‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الطرق‭ ‬القانونية‭ ‬المنظمة‭ ‬لهذه‭ ‬العملية‭ ‬وفق‭ ‬مقتضيات‭ ‬القانون‭ ‬الأساسي‭ ‬والداخلي‭ ‬لهذه‭ ‬المبادرة‭.‬

2‭ – ‬عدم‭ ‬تدبير‭ ‬الغلاف‭ ‬المالي‭ ‬المرصود‭ ‬لهذه‭ ‬المبادرة‭ ‬بالطرق‭ ‬التي‭ ‬يقتضيها‭ ‬القانون‭ ‬الأساسي‭ ‬والداخلي‭ ‬للمبادرة،‭ ‬من‭ ‬طرف‭ ‬رئيسة‭ ‬جمعية‭ ‬سلا‭ ‬مبادرة‭ ‬مالكة‭ ‬شركة‭ ‬G‭.‬A‭ ‬والمنتسبة‭ ‬سياسياً‭ ‬إلى‭ ‬‮«‬حزب‭ ‬سياسي‮»‬،‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬جعل‭ ‬هذه‭ ‬الأخيرة‭ ‬تنفرد‭ ‬بتدبير‭ ‬الميزانية‭ ‬واختيار‭ ‬الجمعيات‭ ‬الممنوحة‭ ‬والانتقائية‭ ‬في‭ ‬المستفيدين‭ ‬من‭ ‬البرنامج‭ ‬بمنطق‭ ‬الحزبية‭. ‬

3‭ – ‬الانتقائية‭ ‬في‭ ‬جمعيات‭ ‬المجتمع‭ ‬المدني‭ ‬بسلا‭ ‬للاستفادة‭ ‬من‭ ‬برنامج‭ ‬المبادرة‭ ‬والتي‭ ‬سارعت‭ ‬إلى‭ ‬الإعراب‭ ‬عن‭ ‬خيبة‭ ‬أملها‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬الطريقة‭ ‬الغير‭ ‬الدستورية‭ ‬في‭ ‬تدبير‭ ‬مشروع‭ ‬تراهن‭ ‬عليه‭ ‬الدولة‭ ‬لوضع‭ ‬حد‭ ‬لآفة‭ ‬البطالة‭ ‬المستشرية‭ ‬في‭ ‬المدينة،‭ ‬كما‭ ‬فشا‭ ‬شعور‭ ‬باليأس‭ ‬وسط‭ ‬شباب‭ ‬مدينة‭ ‬سلا‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬تداولت‭ ‬أوساط‭ ‬كثيرة‭ ‬خبر‭ ‬الصفقة‭ ‬المشؤومة‭. ‬

4‭ – ‬حالة‭ ‬التنافي‭ ‬بين‭ ‬العضوية‭ ‬في‭ ‬لجنة‭ ‬انتقاء‭ ‬مشاريع‭ ‬المبادرة‭ ‬الوطنية‭ ‬للتنمية‭ ‬البشرية‭ ‬واستفادة‭ ‬شركة‭  ‬G‭.‬A‭ ‬من‭ ‬جل‭ ‬الصفقات‭ ‬الممنوحة‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬المبادرة‭ ‬الوطنية‭ ‬للتنمية‭ ‬البشرية‭ ‬وكذا‭ ‬شركة‭ ‬صديقتها‭ ‬‮«‬‭ ‬أ‭.‬‮»‬،‭ ‬وهو‭ ‬تصرف‭ ‬يتناقض‭ ‬تماماً‭ ‬مع‭ ‬روح‭ ‬الدستور‭ ‬القائم‭ ‬على‭ ‬تكافؤ‭ ‬الفرص‭ ‬بين‭ ‬المواطنين،‭ ‬

5‭ – ‬توصل‭ ‬جمعيتنا‭ ‬بمعلومات‭ ‬من‭ ‬مصادر‭ ‬من‭ ‬داخل‭ ‬جمعية‭ ‬سلا‭ ‬مبادرة‭ ‬تفيد‭ ‬أن‭ ‬رئيستها‭ ‬برمجت‭ ‬عقد‭ ‬مجلس‭ ‬إدارة‭ ‬الجمعية‭ ‬في‭ ‬الفاتح‭ ‬من‭ ‬فبراير‭ ‬المقبل،‭ ‬وأدرجت‭ ‬نقطة‭ ‬إقالة‭ ‬أمين‭ ‬مال‭ ‬الجمعية‭ ‬ضمن‭ ‬برنامج‭ ‬أشغال‭ ‬المجلس‭ ‬الإداري‭ ‬والضغط‭ ‬على‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الأعضاء‭ ‬بالمكتب‭ ‬والمجلس‭ ‬الإداري،‭ ‬كما‭ ‬أدرجت‭ ‬ضمنه‭ ‬نقطة‭ ‬تجديد‭ ‬أعضاء‭ ‬المكتب‭ ‬قصد‭ ‬السماح‭ ‬بتطعيمه‭ ‬ببعض‭ ‬معارفها‭ ‬من‭ ‬مقربين‭ ‬ومتعاطفين‭ ‬مع‭ ‬سياسة‭ ‬نهب‭ ‬المال‭ ‬العام‭. ‬